مظاهرات في فيتنام ضد شركة تايوانية على خلفية “نفوق جماعي” للأسماك

هانوي أول أيار/مايو (د ب أ)- تظاهر مئات الأشخاص في هانوي اليوم الأحد ضد شركة تايوانية يعتقد أنها تقف وراء نفوق جماعي للأسماك في وسط فيتنام.

وجاءت المظاهرات بعد أيام من التكهنات في وسائل الإعلام الخاضعة لإدارة الحكومة بأن مجموعة “فورموزا” للمنتجات البلاستيكية ،والتي تدير مصنعا للصلب في إقليم ها تينه، تقف وراء نفوق أطنان من الأسماك ألقت بها الأمواج على طول 200 كيلومتر من الشريط الساحلي هذا الشهر .وكان متحدث باسم الحكومة قد صرح يوم الأربعاء الماضي بأنه ليس هناك دليل على ارتباط المصنع بنفوق الأسماك ، ولكن المتظاهرون يصرون على إلقاء اللوم على الشركة التايوانية.وقال المحتج ،فو كوان 38/ عاما/، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)خلال مشاركته في مسيرة احتجاجية إن “مصنع فورموزا أطلق نفايات سائلة في البحر ، ما تسبب في نفوق الأسماك” ، مضيفا أنه يعتقد أن الحكومة متواطئة في التعتيم على الحقيقة.كما قال “الحكومة ،حسب اعتقادي، غير مهتمة إلى حد كبير ، ولذلك ينبغي أن نفعل شيئا”.يشار إلى أن الاحتجاجات الشعبية نادرة في فيتنام ،وهي دولة تخضع لحكومة الحزب الشيوعي الذي يحظر بشكل عام المظاهرات السياسية.